وكأن مشهد سفاح الإسماعيلة يعاد من جديد طالب يذ،بح زميلته الطالبة الجامعية أمام جامعة المنصورة

وكأن مشهد سفاح الإسماعيلة يعاد من جديد طالب يذ،بح زميلته الطالبة الجامعية أمام جامعة المنصورة


وكأن مشهد سفاح الإسماعيلة يعاد من جديد طالب يذ،بح زميلته الطالبة الجامعية أمام جامعة المنصورة
وكأن مشهد سفاح الإسماعيلة يعاد من جديد طالب يذ،بح زميلته الطالبة الجامعية أمام جامعة المنصورة







وكأن مشهد سفاح الإسماعيلة يعاد من جديد طالب يذ،بح زميلته الطالبة الجامعية أمام جامعة المنصورة



شهد اليوم سكان مصر ،وبالتحديد سكان مدينة المنصورة فاجعة كبرى صباح اليوم،بأن قاموا على خبر طالب يقوم بذ،بح زميلته التى كانت فى السنة الثالثة بكلية الأداب جامعة المنصورة.

والجدير بالذكر أن الطالب من المحلة والطالبة من  البلد ذاتها،والقصة بدأت بأن قال لها الطالب مرات كثيرة أنه يحبها وكانت تقوم برفضه فى كل مرة فهددها أنه سيذ،بحها فقالت له افعلها وهى لاتظن أنه بالفعل سيفعلها.فحدثت بينهم مشادة كلامية أمام جامعة المنصورة عند بوابة توشكى فقام بطعن،ها عدة طعنا،ت ثم قام بذ،بحها أمام المارة والجميع بدون شفقة ولا رحمة فقاموا المارة بتكتيفه وضربه وتوالت الشرطة التحقيقات وتم نقل الفتاة إلى المشرحة وإخبار أهلها بالواقعة.



وكأن مشهد سفاح الإسماعيلة يعاد من جديد طالب يذ،بح زميلته الطالبة الجامعية أمام جامعة المنصورة
وكأن مشهد سفاح الإسماعيلة يعاد من جديد طالب يذ،بح زميلته الطالبة الجامعية أمام جامعة المنصورة






إرسال تعليق

أحدث أقدم